الرئيسيةبرلمانيات

عاجل / بني مصطفى لـ”الحياة ” : حل المجلس ورحيل الحكومة نهاية أغسطس

*نخشى أن يتم إلقاء المسؤولية على صغار الموظفين والمفتشين في قضية التسمم الغذائي
الحياة نيوز – محمد بدوي – أكدت النائب المحامية وفاء بني مصطفى للحياة على وجود  حالة استطاعت من خلالها الحكومة من كسب ثقة الشارع الاردني أبان جائحة كورونا وارتفعت هذه الثقة خلال الجائحة من خلال قرارات الحكومة خلال الازمة ونجاحها في السيطرة على الوباء جاء ذلك ردا على سؤالنا حول أزمة الثقة الحالية ما بين الشارع الاردني وما بين الحكومة ومن المسؤول عن هذا الشرخ.
واضافت بني مصطفى :- كانت لحظة ذهبية من الحكومة لتعزيز هذه الثقة لكن مع التعيينات التي حدثت والواسطات والقرارات المرتجلة من قبل الحكومة أطاحت بهذا الرصيد الاستثنائي الي كانت قد حصلت عليه خلال الجائحة.
وعن أزمة التسمم الغذائي ومن هو المسؤول عنها قالت بني مصطفى : للاسف لغاية الآن لا توجد معلومات واضحة وشفافة وهناك تضارب في التصريحات الحكومية ولا يوجد أي طرف قد أعلن عن تحمله المسؤولية ونخشى أن يتم إلقاء المسؤولية على صغار الموظفين والمفتشين فكان من الاصل عقب حادثة التسمم الغذائي أن يتم إعادة النظر بمنظومة الغذاء والتفتيش.
وعن الإعلان ببدء الانتخابات النيابية في العاشر من نوفمبر القادم وإن كان هذا يعني قرب رحيل الحكومة وحل مجلس النواب قالت بني مصطفى :- باعتقادي أن حل مجلس النواب ورحيل الحكومة هو السيناريو الاقرب للواقع قبل بدء الانتخابات اليابية القادمة في حال ان لم يتطور الوضع الوبائي في البلاد لا قدر الله لذاومن الضرورة ضخ دماء جديدة من خلال حكومة جديدة ومجلس نواب جديد وأعتقد في حال ان استمر الوضع الوبائي على حاله والسيطرة عليه سيكون حل مجلس النواب ورحيل الحكومة إما نهاية الشهر القادم في سبتمبر أو مع نهاية الشهر الحالي.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق