الرئيسيةخبر عاجلشايفينكم (رصد الحياة)

الوزير الاسبق الصمادي سأكشف المستور قريباً “تفاصيل”

الحياة نيوز – قال وزير التخطيط الاسبق تيسير الصمادي إن هناك أسبابا في غاية الخطورة وراء قرار مجلس الوزراء بالموافقة على قبول استقالة مدير عام الاحصاءات العامة قاسم الزعبي، مهددا بكشفها اذا لم تعلنها الحكومة.

وكتب الصمادي على “فيس بوك”: حسب الأخبار فقد قرر مجلس الوزراء مساء الأمس الاستغناء عن خدمات مدير عام الاحصاءات! هذا يعني ان المدير المعني لم يتقدم باستقالته وإنما تم اتخاذ القرار باجتهاد من مجلس الوزراء، ربما بتنسيب من وزير التخطيط والتعاون الدولي!”.

وأضاف: “السؤال الذي يطرح نفسه هو ما سبب إقدام الحكومة على هذا القرار في وقت هي أحوج ما تكون فيه إلى بيانات تساعدها في إتخاذ القرار، إن رغبت بذلك؟! طبعا هناك الكثير من الاحاديث حول سبب الاستقالة وبعضها، إن صح، في غاية الخطورة. على رئاسة الوزراء تبرير قرارها وإلا فإنني سأكون مضطرا لنشر ما توافر لدي من معلومات صادمة، وأعتقد أن دولته يعلم ما أعنيه!”.

وقررت الحكومة تعيين الدكتور شاهر الشوابكة مديرا للأحصاءات العامة خلفا للدكتور قاسم الزعبي .

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى