محليات

الصحة : لا تؤجلوا المسحة الوراثية لحديثي الولادة

الحياة نيوز- أكد مدير مديرية الأمراض السارية في وزارة الصحة الدكتور نشأت الطعاني ضرورة إجراء المسحة الوراثية لحديثي الولادة من عمر 4 أيام.

وقال الطعاني إن جميع المراكز الصحية في المملكة، ستبدأ يوم غد بإجراء المسحة بالكشف والتحري عن الأمراض الوراثية الأكثر شيوعاً في المملكة، والتي لا يمكن تأجيلها كونها أمراض وراثية خطيرة تؤثر على الدماغ وتتسبب في التخلف العقلي اللارجعي، بالإضافة إلى الوفاة، بحسب بترا.

وتشمل الأمراض حسب الدكتور الطعاني، انحلال الدم “التفول” والإعاقة المستديمة الناتجة عن نقص هرمون الغدة الدرقية الثايروكسين، ومرض الفينيل كيتونيوريا.

وأوضح، أن الفحص يتم عن طريق أخذ نقطة دم من كعب القدم، ومن ثم جمع العينات من مديريات الصحة وإرسالها إلى المختبرات المركزية، مبيناً أنه في حال تبين وجود مشكلة عند الطفل يتم الاتصال مع الأهل وإجراء الفحص التأكيدي ومتابعة الحالات وعلاجها.

من جهته، أوضح رئيس قسم الوقاية من الأمراض الوراثية والخلقية في الوزارة الدكتور صفوان دبابنة، أن الفحص يأتي ضمن البرنامج الوطني للمسح الطبي لحديثي الولادة، ويشمل جميع المواطنين والمقيمين واللاجئين والبعثات الدوبلوماسية مجاناً.

وقال “إن الأمراض الوراثية تنتقل عن طريق الصفة الوراثية المتنحية وتكثر في حالات زواج الأقارب”، موضحاً أن وزارة الصحة تسجل سنوياً بين 3 إلى 4 آلاف طفل مصاب بمرض “التفول”، ونحو 180 طفلاً يعانون من مرض نقص هرمون الغدة الدرقية الخلقي، وتسجيل 30 إصابة لاطفال يعانون من مرض الفينيل كيتونيوريا، يتم علاجهم مجانا ومدى الحياة على نفقة الحكومة.

وكان وزير الصحة الدكتور سعد جابر قد أعلن في وقت سابق، أن المراكز الصحية ستبدأ اعتبارا من يوم غد الأحد حتى يوم الخميس باستقبال الأطفال حديثي الولادة لاجراء المسحة الوراثية لهم، في ضوء الاجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة للتعامل مع فيروس كورونا المستجد.

تابعنا على نبض
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق