محليات

الصحة تختتم ورشة عمل اقليمية

الحياة نيوز- اختتمت اليوم فعاليات ورشة العمل الاقليمية لبرنامج الية مقاومة مضادات الميكروبات التي عقدتها وزارة الصحة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية.
وكشفت الورشة عن ارتفاع نسب مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية، في جميع أنحاء العالم وعدم قدرة المضادات على معالجة الأمراض المعدية.
وقال أمين عام وزارة الصحة، رئيس لجنة الية مقاومة مضادات الميكروبات، د.حكمت ابوالفول ان ظاهرة مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية وعدم قدرة المضادات على معالجة الأمراض المعدية انتشرت بنسب خطيرة في جميع أنحاء العالم ، مما حفز المعنيين الاستجابة الفورية للحد من الوفيات والسيطرة على انتشار الأمراض.
وأضاف خلال افتتاحه فعاليات الورشة، ان مقاومة الميكروبات للمضادات اصبحت تحديا واضحا لدى الدول يحتاج لإجراءات مدروسة للوقاية من مخاطرها، من هنا تنبهت منظمة الصحة العالمية بإطلاق خطة عمل لابتكار الحلول لهذه الظاهرة عام 2015 ووجهت الدول للتعامل مع هذه الظاهرة وتنفيذ خطة العمل المتعلقة بهذا الشأن.
وأشار ان الأردن التزم بتنفيذ خطة عمل وطنية من خلال تشكيل لجنة وطنية بالشراكة مع مختلف القطاعات المعنية للاعوام 2018-2022 استجابة ً لهذه الازمة والتي تركز على محاور خمسة تهدف لرفع مستوى الوعي المجتمعي وتعزيز الرصد على المستوى الوطني وتحسين ممارسات ضبط العدوى على جميع مستويات الرعاية الصحية وخدمات تربية الحيوانات والترويج للاستخدام الرشيد لمضادات الميكروبات والبحوث الداعمة التي ستسهل إعداد تدخلات ملائمة في حينه.
ولفت د.ابوالفول ان الوزارة قامت بإنشاء نظام الرصد واختيار مراكز معتمدة تمثل القطاعات المعنية في المرحلة الرابعة التي تعتبر استكمالا للخطوات السابقة والحيوية لتجميع وتحليل البيانات ذات العلاقة لكشف نسب ظهور وانتشار الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية ومتابعة ومراقبة الأنشطة الوطنية المخطط لها والتي تساهم في تعزيز الوعي بظاهرة مقاومة مضادات الميكروبات من خلال عمل قاعدة بيانات تساهم باتخاذ تدابير فعالة للوقايه من العدوى وضبطها.
واكد على اهمية تلك الاجراءات في خفض معدلات الاصابة بالعدوى والاستخدام الامثل للادويه المضاده للميكروبات في مجال صحة الانسان والحيوان والغذاء من خلال الابحاث والابتكارات المتعلقه بمقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية.
ومن جانبها قالت ممثلة منظمة الصحة العالمية في الاردن الدكتورة كريستينا بروفيلي ان الإفراط و إساءة استخدام المضادات الحيوية في قطاعات الصحة و الزراعة يساهم بشكل خطير في انتشار و زيادة الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية مما يتطلب استجابة قوية و منسقة من جميع القطاعات تحت شعار “الصحة الواحدة”.
وأوصت الورشة بتدريب الكوادر الصحية في 8 مستشفيات من مختلف القطاعات الصحية على برامج الاستخدام الأمثل للمضادات الحيوية.

تابعنا على نبض
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق