عربي ودولي

إيران تنفي قتل 1500 متظاهر

الحياة نيوز- نفى علي رضا ظریفیان، مدير المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، ما أوردته “رويترز ” في تقرير لها، عن مقتل 1500 شخص في الاحتجاجات الأخيرة في إيران.

وقال ظریفیان، إن تقرير وكالة “رويترز”، يصب في إطار الحرب النفسية ولا يستند إلى أي مصادر موثوقة.

وأضاف ظریفیان، أن “نشر هذا النوع من الأخبار وتوجيه هكذا مزاعم، أمر بسيط، ويجري وفقا لخطة معدة مسبقا في إطار الحرب النفسية، ويكفي له ترتيب بعض المزاعم إلى جانب بعضها بعضاً، وعندما يتم طلب وثائق أو مصادر موثوقة من وسيلة الإعلام هذه، ترجعك إلى مخلوقات غير مرئية لا يمكن التأكد من حقيقة وجودها”.

وشدد المسؤول الإيراني، على أن “مزاعم “رويترز” لا قيمة لها سواء من الناحية الإخبارية أو الأمنية أو الاستخباراتية، وأنها “تلحق ضرراً كبيراً بمكانة الوكالة وسمعتها المتضررة بالأصل”.

وتساءل ظريفيان عن سبب امتناع “رويترز”، عن دعم تقريرها بمصادر أو أدلة ووثائق، مضيفاً : “لماذا اكتفت بالعدد 1500 قتيلا ولماذا لم تذكر 20 ألف قتيل ؟”.

وأضاف أنه “وبأمر من المرشد الأعلى علي خامنئي تم تشكيل لجنة لتفقد ذوي الضحايا، إضافة إلى تشكيل مجموعة للاطلاع على متضرري الأحداث الأخيرة في البلاد مهمتها دراسة جميع القضايا المتعلقة بهم بشكل مفصل موضح أن جميع التفاصيل و الإحصائيات ستعلن بدقة لاحقا”.

تابعنا على نبض
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق