وظائف شاغرة

أسوأ المواقف للباحثين عن عمل في مقابلة الوظيفة!

الحياة نيوز – قد يكون الخضوع لمقابلة عمل تجربة تبعث على التوتر والقلق لدى الكثيرين، خاصة عند التعامل مع رب عمل لا يتمتع بالكثير من المرونة.

وقام محرك البحث الرائد عن الوظائف في بريطانيا أدزونا مؤخراً، بمشاركة بعض من أسوأ المواقف، التي مر بها بعض الأشخاص، لدى حضورهم مقابلة عمل، من جميع أنحاء المملكة المتحدة، بحسب صحيفة ديلي ميل.

يقول اندرو مدير شركة بناء مستدامة من مدينة وينشستر “أتذكر كيف اضطررت لغناء أغنية كايلي مينوغ “آي شود بي سو لاكي” في مقابلة عمل، كنت قد تخرجت للتو من الجامعة، وابحث عن وظيفة في مجال التسويق والإعلان، وحاولت إرضاء رب العمل بأية طريقة”.

وتقول هيلين وهي موظفة أخرى مرت بموقف محرج خلال مقابلة عمل “ذهبت في إحدى المرات لإجراء مقابلة للعمل في فندق، وعندما حان دوري، تم استدعائي إلى غرفة الشخص الذي أجرى معي المقابلة، واعتذر لي لأن جناح المؤتمرات كان محجوزاً بالكامل، وجلست طول المقابلة على السرير في الغرفة”.

أما لاورا من ليدز فتقول “حضرت إلى مقابلتي، وتم توجيهي إلى غرفة اجتماعات في الطابق العلوي من قبل أحد أعضاء الفريق، الذي قال إنهم ينتظروني في الغرفة، وعندما دخلت، أدركت أنني قاطعت مقابلة شخص آخر، فشعرت بإحراج شديد”.

ومرت ليزي وهي مديرة شبكات اجتماعية بتجربة قاسية خلال مقابلة عمل، فبعد نهاية المقابلة، وجدت رزمة مفاتيح على الدرج، فحملتها وأرادت تسليمها للمسؤولين عن التوظيف، لكنها سمعتهم يسخرون منها، فأخفت المفاتيح وغادرت على الفور دون أن يلاحظ أحد.

وتقول هولي وهي مديرة موارد بشرية من برايتون إنها عملت لصالح أحد أصحاب الأعمال، وفي مقابلة عمل، حضر متأخراً، وكانت تجري مقابلة مع أحد المرشحين، فتثاءب بصوت مرتفع، وراح يجادل المرشح بقسوة طوال المقابلة، وعندما سألته عن سبب ذلك، أخبرها أن حواجب المتقدم للوظيفة لم تعجبه.

وأوردت لي وهي صاحبة شركة إيزي ميرشانت قصة طريفة وقعت معها في إحدى مقابلات العمل التي أجرتها لاختيار موظفين، فقد تأخرت عن موعد المقابلة بسبب الازدحام المروري على الطريق، وكان هناك سائق مزعج خلفها، راح يطلق زمور سيارته بشكل متكرر ويصرخ عليها. وعندما وصلت إلى الشركة، اكتشفت أن هذا السائق هو أول شخص ستقابله من بين المرشحين للوظيفة.

تابعنا على نبض
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق