عربي ودولي

عراقيون يغلقون شركة نفطية

الحياة نيوز- واصل المتظاهرون العراقيون، صباح الاثنين، احتجاجاتهم في العاصمة بغداد والمحافظات الجنوبية، إذ قام محتجون بإغلاق شركات نفطية وقطع طرق رئيسية شلت الحركة في مناطق حيوية، بينما لم يأتِ البيان الذي أصدره رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الذي صدر ليل الأحد بجديد سوى محاولته تشويه سمعة المتظاهرين من خلال وصف بعضهم بـ”المخربين والخارجين على القانون”.

وأغلق متظاهرون، مساء الأحد، شركة نفط ميسان جنوبي البلاد، بحسب مصادر محلية، قالت لـ”العربي الجديد” إن المتظاهرين قطعوا في وقت سابق الأحد جميع الطرق المؤدية إلى مصفاة نفط ميسان وحقل نفط البزركان الذي يقع في المحافظة ذاتها، مؤكدة أن المتظاهرين اعتصموا في هذه الطرق ومنعوا المرور فيها على المدنيين والعسكريين، موضحين أن إجراءهم جاء استجابة لدعوات الإضراب العام والعصيان المدني التي أطلقها متظاهرو العراق.

وفي العاصمة بغداد، لم تقتصر مظاهر الاحتجاج على ساحة التحرير وجسري الجمهورية والسنك كما حدث في الأيام الماضية، فقد شهدت العاصمة منذ الصباح قطع عدد من الطرق والساحات، وفي المساء قام متظاهرون بقطع طريق سريع الدورة، الذي يربط شمال بغداد بجنوبها، ويعد الطريق الرئيس المؤدي إلى المحافظات الجنوبية.الح

تابعنا على نبض
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق