عربي ودولي

وفاة أول رائد يمشي بالفضاء الخارجي

الحياة نيوز-رغم الفترة القاسية التي عاشها العالم خلال مرحلة ما بعد الحرب العالمية الثانية وإبان فترة الحرب الباردة، فإن البشرية استطاعت أن تحقق إنجازات عظيمة، خصوصا فيما يتعلق بالسباق إلى الفضاء.

ويسجل للاتحاد السوفيتي السابق أنه كان أول من أطلق قمرا صناعيا وأول من أرسل إنسانا إلى الفضاء وأول من أرسل رائدة فضاء أيضا، كما كان أول من أرسل بشريا يمشي في الفضاء الخارجي، ألا وهو أليكسي ليونوف.

لكن الجمعة أعلنت وكالة الفضاء الروسية “روسكوزموس” وفاة رائد الفضاء الأسطوري ليونوف عن عمر 85 عاما، إلا أنها لم تذكر سبب الوفاة، رغم أن وسائل إعلام محلية كانت تتحدث عن تعرضه لمشاكل صحية على مدى سنوات.

وأرسل الرئيس الروسي فلاديمير بوتن تعازيه لعائلة ليونوف، واصفا إياه بأنه “رائد حقيقي وشخص قوي وبطل”.

وبعيد إعلان وفاته، قطعت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) تغطيتها المباشرة للسير خارج محطة الفضاء الدولية لاثنين من روادها الجمعة، وأعلنت خبر وفاة ليونوف، وكرس مركز الفضاء في هيوستن عملية السير في الفضاء الخارجي لأول إنسان يمشي في الفضاء.

 وكان ليونوف رمزا في بلده وكذلك في الولايات المتحدة، لدرجة أن كاتب الخيال العلمي الراحل آرثر سي كلارك أطلق اسمه على سفينة الفضاء السوفيتية عام 2010 تيمنا، به وذلك في السلسلة التلفزيونية “أوديسا الفضاء: 2001”.

وقبل 54 عاما، وتحديدا في الثامن عشر من مارس عام 1965، أصبح ليونوف أول إنسان يخطو في الفضاء الخارجي عندما خرج من الكبسولة الفضائية “فوسخود 2″، وقام بالمشي بينما ظل مربوطا بالكبسولة بواسطة حبل.

تابعنا على نبض
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق