ثقافة وفنون

صبا مبارك تشارك مع ابنه في جنازة زوجها السابق

الحياة نيوز-شيعت جنازة المخرج التونسي شوقي الماجري بعد صلاة عصر السبت 12 أكتوبر في مسقط رأسه بتونس.

الفنانة الأردنية صبا مبارك، طليقة المخرج الراحل، حرصت على حضور الجنازة، ورافقها ابنهما “عمار”، وذلك في ظهور نادر له.

وبدت علامات الحزن والتأثّر واضحة على ابنه عمّار وطليقته صبا مبارك، والتي دخلت في نوبة بكاء شديدة خلال تشييع الجثمان.

وكانت صبا مبارك قد غيرت صورتها الشخصية بموقع إنستجرام، لصورة سوداء معلنة بذلك حالة الحداد لرحيل زوجها السابق ووالد ابنها الوحيد عمار.

وتلقت صبا، عدداً كبيراً من تعليقات النجوم في مصر والوطن العربي الذين حرصوا على مساندتها ودعمها بعد رحيل طليقها.

وشوقي الماجري تزوج من الفنانة الأردنية صبا مبارك، في ٢٠٠٣ وانفصلا في ٢٠٠٤ وأثمر هذا الزواج القصير عن طفلهما عمار، والذي ولد في مارس عام ٢٠٠٤.

يذكر أن المخرج التونسي شوقي الماجري كانت قد وافته المنية يوم الخميس 10 أكتوبر بأحد المستشفيات بالقاهرة، عن عمر يناهز 58 عام.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق