شايفينكم (رصد الحياة)محليات

هكذا نعى السفير الليبي نجله الحسن الذي قضى في عمّان

الحياة نيوز-نعى السفير الليبي في الأردن، محمد البرغثي، ابنه حسن، الذي توفي في عمّان، الأربعاء الماضي.

وقال السفير البرغثي، عبر حسابه على موقع “فيسبوك”، الجمعة، “ودعتُ بالأمس العزيز والحبيب، ودعتُ أبني الحسن ، ودعتُ أعز الرجال ، وليس لديّ ما أقول الا ماقاله أشرف الخلق صلى الله عليه وسلم ، عندما ودع أبنه : ( إِنَّ الْعَيْنَ تَدْمَعُ ، وَالْقَلْبَ يَحْزَنُ ، وَلَا نَقُولُ إِلَّا مَا يَرْضَى رَبُّنَا ، وَإِنَّا بِفِرَاقِكَ يَا إِبْرَاهِيمُ لَمَحْزُونُونَ ) ، اللهم أرحمه رحمة واسعة”.

وتابع “تقام ليالي المأتم بمنزل العائلة بمنطقة الرحبة ، بجوار مسجد المزداوي وسيكون وصولي اليوم الى مدينة بنغازي مساءاً بإذن الله”.

وكانت الأجهزة الأمنية، عثرت على جثة نجل البرغثي، الأربعاء الماضي، قرب نفق عبدون.

تابعنا على نبض
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق