عربي ودولي

وفد فتح يغادر القاهرة بعد بحث ملف المصالحة

 

الحياة نيوز-غادر وفد حركة فتح العاصمة المصرية القاهرة إلى رام الله، اليوم الإثنين، للتباحث مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس حول نتائج اجتماعاته مع المسؤولين المصريين.
وغادر وفد حركة فتح برئاسة عزام الأحمد قد غادر القاهرة متوجهاً إلى رام الله للقاء الرئيس محمود عباس، وذلك لإطلاعه على نتائج لقاءاته مع المسؤولين المصريين.

وحمل الوفد معه الورقة المصرية التي تتضمن رؤية جديدة لإتمام ملف المصالحة.

وأوضح أن المعلومات تشير إلى أن الورقة المصرية تركز على تمكين الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة بشكل كامل, لكن في “إطار جديد” وفقا لمصادر مصرية يسمح بتقارب وجهات النظر بين الجانبين.

كما تتضمن الورقة جدولا زمنيا لمعالجة جميع ملفات النظام السياسي الفلسطيني, بما فيها “منظمة التحرير” وملف الانتخابات الرئاسية والتشريعية، وكذلك العمل على بدء المشاورات لتشكيل حكومة وحدة وطنية، بعد 3 أسابيع من تمكين الحكومة الحالية في غزة.

وكان وفد حماس برئاسة صالح العاروري قد اختتم لقاءاته في القاهرة مع الجانب المصري السبت الماضي معلنا الموافقة المبدئية على الورقة المصرية, وذلك في انتظار موافقة فتح عليها تمهيدا لاجتماع للفصائل في القاهرة لإتمام الاتفاق وفقا لاتفاق 2011 وتفاهمات 2017.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى