عربي ودولي

الإرهابي باراك يتفاخر بقتله 300 فلسطيني

الحياة نيوز – تفاخر رئيس وزراء الكيان الصهيوني السابق إيهود بارك، بقتله 300 فلسطيني خلال 3 دقائق ونصف.
وذكر باراك في تصريحات للقناة السابعة الإسرائيلية اليوم الجمعة أنه في حال توليه مقاليد الأمور في “إسرائيل”، أو في حال تولى منصب “وزير الدفاع” في “إسرائيل”، فكان بإمكانه قتل المئات من الفلسطينيين، مستذكرا أنه قتل أكثر من 300 من حركة حماس في 3.5 دقيقة فقط.

وأوضح أن ما جرى من المشاجرات والخلافات التي وقعت من أعضاء المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية “الكابينيت” هي “مشاجرات صبيانية”، ولا يليق بمثل هذا المجلس أن يجري فيه ما جرى من وقائع مشينة.

واتهم باراك سلفه، بنيامين نتانياهو، رئيس الوزراء الحالي، بأنه ليس لديه استراتيجية واضحة تجاه حماس في قطاع غزة، وبأنه استسلم للحركة خلال الأشهر القليلة الماضية.

وفي معرض رده، قال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس سامي أبو زهري: إن اعترافات إيهود باراك بأنه قتل 300 فلسطيني خلال 3 دقائق تؤكد أن الاحتلال الإسرائيلي كيان إرهابي يقوده مجموعة من القتلة.

وأضاف أبو زهري في تغريدة عبر تويتر اليوم الجمعة أن على المجتمع الدولي أن يتحمل مسؤولياته ازاء هذه الاعترافات الخطيرة.

المركز الفلسطيني للإعلام

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى