عالم الجريمةفيديو الحياة

الملكة: أنقف متفرجين بينما يقتل الفرح طفلاً.. فيديو

استنكرت الملكة رانيا العبد الله، الخميس، مقتل طفل تم الاعتداء على عائلته من أشخاص كانوا في موكب أفراح على الطريق الواصل بين الزرقاء والمفرق في 13 سبتمبر.

وقالت الملكة في تغريدة نشرتها عبر حسابها على منصة تويتر “هل نقبل ان تثكل الأمهات في أفراحنا؟ أنقف متفرجين بينما يقتل الفرح طفلا وهو في حضن أمه وأبيه؟ هل أدركوا قبح جريمتهم؟! رحمك الله يا هاشم وألهم أهلك الصبر والسلوان”.

وكان مجموعة من الأشخاص ضمن موكب أفراح في المفرق اعتدوا على مركبة بداخلها أطفال مما أدى لإصابة أحدهم وتوفي متأثراً بها، وفق ما أفاد بيان صادر عن مديرية الأمن العام في 23 سبتمبر.

وقال والد الطفل لقناة المملكة إن “محاولته تجاوز موكب الفرح بعد نصف ساعة من إغلاقه للطريق أشعلت غضبهم فلحقت بعض المركبات المشاركة بالموكب بسيارته محاولة صدمها، لكنه لاذ بالفرار واحتمى بدورية أمنية، غير أنهم تبعوه وقاموا بالاعتداء عليه بالحجارة والعصي”.

وصرح الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام عامر السرطاوي بأنه: “تم إلقاء القبض على كافة الأشخاص المطلوبين في قضية وفاة طفل إثر حادثة الاعتداء التي وقعت في محافظة المفرق وعددهم 8، كما تم تشكيل لجنة للتحقيق مع الدورية المشتركة التي تواجدت لحظة الاعتداء على الطفل”.

المملكة

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى