صحة وجمال

شابة بريطانية تكشف عن علاج سحري للأكزيما…اليكم االتفاصيل!

الحياة نيوز- كشفت شابة بريطانية عن سر شفائها من مرض الأكزيما الذي سبب لها حكة طوال سنوات حياتها، بعد أن تحولت إلى النظام الغذائي النباتي، حيث عادت بشرتها طبيعة تماماً.

وعانت فيكتوريا جينكس (26 عاما) من أكزيما حادة منذ ولادتها، دفعها لأن تغطي كامل جسدها حتى في أوقات الحر الشديد خوفاً من الاحراج الذي يسببه هذا المرض.

وتقول فيكتوريا حسب تقرير للديلي ميل ترجمته شاشة نيوز إن جميع المراهم التي استخدمتها لعلاج هذا المرض لم تساهم أبداً حتى في التخفيف منه.

في العام الماضي ، قررت جينكس التوقف تماما عن تناول اللحوم لمعرفة ما إذا كان ذلك سيساعدها في الشفاء من هذا المرض، حيث أصبحت الآن نباتية بالكامل، والمفاجأة التي تلقتها هذه الشابه هي أن المرض غادر جسدها بشكل كامل.

وتشارك السيدة جينكس قصتها على أمل أن تساعد الآخرين الذين يكافحون من أجل العثور على علاج لهذا المرض.

وتضيف: كنت كثيراً ما أتوقف عن الذهاب للعمل لأن بشرتي كانت تنزف من هذا المرض، إضافة إلى التجاعيد التي يسببها المرض كانت تنتشر في جميع أنحاء جسدي.

وعادة ما تختفي هذه الحالة، التي تصيب حوالي 10 في المائة من الأطفال عند مرحلة البلوغ، ولكنها يمكن أن تحدث في أي مرحلة عمرية، وهي عادة حالة مزمنة لا علاج لها، ولكن يمكن علاجها بالأدوية ، والترطيب ، وتجنب المحفزات.

تقول جينكس إن التحول للنظام النباتي كان بمثابة علاج معجزي للأكزيما، وتضيف أن الألبان هو أكبر مسبباتها.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى