اقتصاد وأعمال

شحادة: البنك الإسلامي قدم قروض حسنة بقيمة 268 مليون دينار إلى 447 ألف مواطن منذ تأسيسه

الحياة نيوز- استضافة جامعة البترا بالتعاون مع جمعية الأكاديميين الأردنيين محاضرة للرئيس التنفيذي المدير العام للبنك الإسلامي موسى شحادة بعنوان “المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات: تجربة البنك الإسلامي الأردني”.

وقال شحادة إن البنك قدم قروضًا حسنة بقيمة 268 مليون دينار أردني لقرابة 447 ألف مواطن منذ تأسيسه ولغاية 2017، مشيرًا
إلى وجود بعض القيود والعوائق التي تواجه البنوك العاملة في الأردن عند تقديم خدماتها في مشاريع المسؤولية الاجتماعية، أهمها عدم التأكد من قيام الجمعيات الخيرية بتوزيع قيمة الدعم على المحتاجين، بالإضافة إلى نقص المعلومات عن الجهات التي تحتاج إلى الدعم، وعدم وجود موازنة كافية.

وقال شحادة الذي يشغل منصب رئيس مجلس أمناء جامعة البترا إن البنوك العاملة في الأردن تؤمن بضرورة تحملها لمسؤوليتهاالاجتماعية تجاه المجتمع،وهي تؤمن بأن مفهوم المسؤولية الاجتماعية هو مفهوم شامل يضم كافة القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية في المملكة وأن المساهمة في هذه القطاعات يكون إما من خلال المشاريع المشتركة أو المشاريع الفردية.

وأشار شحادة خلال إجابته على أسئلة الحضور من أعضاء الهيئة التدريسية في جامعة البترا إلى وجود وعي لدى القطاع المصرفي بأهمية المسؤولية الاجتماعية وأبعادها المهمة في المجتمع، يتجسد من خلال اعتقاد وإيمان البنوك العاملة في الأردن بأن ممارسات المسؤولية الاجتماعية لها تأثير كبير على سمعة البنك.

وأكد شحادة أن تشكيل واجهة تسويقية يعتبر أحد أهم الأهداف التي تسعى البنوك العاملة في الأردن إلى تحقيقها بهدف جذب العملاء، مشيرا إلى وجود أهداف أخرى تتمثل بالاهتمام بالتمويل البيئي، ودعم المشاريع ذات الطابع الأخضر، والصديقة للبيئة، بالإضافة إلى المساهمة في تحقيق التنمية المستدامة بشقيها الاقتصادي والاجتماعي، وتحقيق مبدأ التكامل بين مؤسسات القطاع العام والخاص.

وبين شحادة أن مفهوم المسؤولية الاجتماعية لدى البنوك قد تطورا وصولا إلى مفهوم “الاستثمارات المؤثرة”المتمثلة بدفع الضرر وجلب المنفعة،موضحًا أن مجال الاستثمارات المؤثرة يتوزع على الاحتياجات والخدمات الأساسية، مثل الزراعة، والمياه، والإسكان، والتعليم، والصحة والطاقة، والخدمات المالية.

وقال شحادة إن المسؤولية الاجتماعية لدى البنوك الإسلامية تتمثل في الأنشطة التي تتم مزاولتها من قبل المؤسسة بغرض الوفاء بمسؤولياتها الدينية والاقتصادية والقانونية والأخلاقية والاختيارية.

وأشار شحادةإلى عدد من النقاط التي تتضمنها خطة المسؤولية الاجتماعية للبنك الإسلامي الأردني، أهمها الاستمرار في تمويل قطاعات الصحة، والتعليم، والطاقة، والبيئة،ودعم المشروعات الصغيرة، والمتوسطة، ومتناهية الصغر، والناشئة، بهدف خلق فرص عمل. بالإضافة إلى المساهمة الفاعلة في إنشاء بيئة خالية من التلوث من خلال تمويل السيارات الهجينة والسيارات التي تعمل على الطاقة الكهربائية ومشاريع الطاقة المتجددة بشروط ميسرة وبأسعار تفضيلية.

وحضر اللقاء الحواري الذي أداره الدكتور خالد العمري رئيس جمعية الأكاديميين الأردنيين، رئيس الوزراء الأسبق الدكتور عدنان بدران ومدير شركة البتراء للتعليم المهندس “محمد مازن” الأنصاري وفي نهاية اللقاء سلم رئيس جامعة البترا الدكتور مروان المولا درع الجامعة التقديري إلى شحادة.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى