محليات

الحمود يلتقط الرسالة الملكية

الحياة نيوز-

في بادرة ليست بالغريبة على رجل يلتقط الرسائل ويعمل على متابعة وتحقيق الرؤى الملكية ، سارع مدير الامن العام اللواء فاضل الحمود الى زيارة ادارة السير للاطلاع على سير العمل بالخطط الموضوعة بهذا الشأن ، بعد ساعات معدودة من لفتة ملكية تمثلت بمشاركة عدد من افراد السير بإفطارهم على دوار صويلح شمال العاصمة عمان.

ويبدو ان الحمود يوقن اهمية اللفتة الملكية ، واختيار الملك مرتبات السير للافطار معهم في الايام الاولى من الشهر الفضيل دون غيرهم، كيف لا ؟ وهم من يتحملون اشعة الشمس الساطعة لتأمين انسيابية السير وتقديم العون الانساني ان لزم الامر ،وتأكيدا من جلالته على اهمية الدور المحوري الذي يؤديه الجهاز.

من تواجد اليوم الثلاثاء اثناء زيارة اللواء الحمود لادارة السير ادرك ان الزيارة لم تكن بروتوكولية او كمثيلاتها ، بل تحمل ابعاد مرتبطة باللفتة الملكية ، فقد اسهب الرجل بتلمس حاجات مرتبات السير والصعاب التي يواجهونها اثناء تأدية عملهم ، بدا ذلك جليا في الحديث الذي لم يكن جامدا كما اعتدنا ان صح الوصف ، بل رفقاء سلاح يتشاركون همومهم ويعملون على كسر التحديات ضمن الامكانيات المتاحة وبدعم شخصي من مسؤولهم.

ولم يرتكز حديث الحمود في جانب واحد بل كان موسعا شاملا للاطمئنان على سير تطبيق الخطط المرورية للتخفيف من ازمات السير ، ان كان ذلك عبر الرسائل الاعلامية التثقيفية او التغذية الراجعة والتي يعتمد عليها جهاز الامن لقياس مدى نجاعتها.

كم نحتاج لمسؤولين بعقلية الحمود ؟ ، وما هو حالنا الان لو التقط كل مسؤول الرسائل الملكية ؟ ، حتما كدنا ان نكون الافضل في الجوانب كافة.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى