عربي ودولي

استشهاد شاب عقب اعتقاله وضربه على يد الاحتلال

الحياة نيوز-استشهد الأسير الفلسطيني المعتقل ياسين عمر السراديح البالغ من العمر 33 عاما، بعد اعتقاله والاعتداء عليه بالضرب من قبل قوات الاحتلال.

واعتقلت قوات الاحتلال 11 شابا فلسطينيا من بينهم الشاب السراديح بزعم انهم مطلوبون، بحسب مراسل الغد.
وتعرض السراديح للضرب ، بعد ان داهمت سلطات الاحتلال منزله حيث تم اقتياده الى جهة مجهولة.
من جهته قال مدير نادي الاسير في منطقة اريحا عيد براهمه ان لا معلومات عن مكان جثمانه حيث وصلت معلومات من الارتباط الفلسطيني بأن الشاب توفي أثناء اعتقاله فجر هذا اليوم.

اسرة السراديح أكدت بأنه لا يعاني من اية اوضاع صحية حرجة وكان يمارس حياته بشكل طبيعي حيث السلطات الاسرائيلة مسؤولية استشهاده مؤكدة بأن هذا الجريمة تقع ضمن جرائم الاحتلال التي تنفذها السلطات الاسرائيلية.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى