عربي ودولي

بنس سيزور الأماكن المقدسة في القدس الثلاثاء

الحياة نيوز-عقد اليوم اجتماع بين نائب الرئيس الامريكي مايكل بينس ورئيس الحكومة الاسرائيلية بينيامين نتينياهو.
وسيقام حوار مقتضب مع الصحافة حيث سيصل بنس الى مقر الكنيست الاسرائيلي وسيكون له خطاب بحسب الاوساط الاسرائيلية.
وقال رئيس الكنيست انه سيكون خطاباً تاريخياً تجاه ما جاءمن الادارة الامريكية بالاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل، اما مساءً فسوف يكون له عشاء مع رئيس الحكومة الاسرائلية.

وسيعقد بنس غدا اجتماع مع رئيس الدولة رؤوفين ريفلين ومن بعد ذلك زيارة الى متحف ياد فاشيم متحف الكارثة والبطولة ومن ثم سوف يكون له زيارة الى الحائط الغربي الى المسجد الاقصى و في ذلك اشارة الى زيارة دينية الى الاماكن المقدسة في مدينة القدس.
الفلسطينييون استقبلوا بينس بحرق صورته في بيت لحم وذلك يشكل رسالة شعبية اما الرسالة الرسمية كانت بالمقاطعة الكاملة لزيارته التي اجلت بسبب التوتر نتيجة الاعلان الامريكي.
اما اسرائيل بحسب مراسل الغد فقد استقبلته بحفاوة بالغة لربما اكثر من تلك التي كانت من الممكن ان تتم عند زيارة الرئيس الامريكي نفسه اذ انهم تعاملوا ان بينس هو الرجل الذي دفع دونالد ترامب للقرار الامريكي بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل.
نواب الكنيست العرب الذين قالوا بأنهم سيقاطعون جلسة الكنيست قالوا بأن هذه الزيارة لا تفيد عملية السلام، ولكن رئيس الكنيست قال بأننا سنجعل زيارة بينس مثمرة ولكنها ستكون مريحة له.
الاجراءات الامنية كانت لافتة الانتباه حيث تم اغلاق معظم الشوارع الرئيسية التي وصل ومر منها بينس من المطار الى مدينة القدس وذلك منذ ليلة امس، ولكن غداً سوف تكون الاحتياطات الامنية مشددة جداً تحديداً في البلدة القديمة عندما يقوم بينس بزيارة الحائط الغربي للمسجد الاقصى، ثم يغادر بينس عصر يوم الثلاثاء.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى