الرئيسية / تحقيقات صحفية ومقابلات / علاء مرسي لـ”الحياة” : أهم رواد صناعة السينما هم من بلاد الشام من مُنتجين ومُخرجين أو فنانين

علاء مرسي لـ”الحياة” : أهم رواد صناعة السينما هم من بلاد الشام من مُنتجين ومُخرجين أو فنانين

في لقاء خاص وحصري مع الفنان المصري العربي الأصيل

* أتمنى أن يحصل تعاون مستقبلي بين مصر والأردن للقيام بأعمال فنية ضخمة في المستقبل

* مصر رائدة في صناعة السينما محلياً وعالمياً

* في فيلم ” بورصة مصر” سأخرج من جلدي !!

* لدي أفكار خلاقة والتمويل ينقصني لإنجازها

* الأردن لديه مناطق مهمّة وعظيمة من الناحية السياحية والتي شاهدتها بعيني

* الإنطباع الذي أُخذ عني بأنني فنان كوميدي وانا اشتهرت بذلك وأعترف بهذا

* انبهرت حقيقة من جمال الأردن

* فكرة  أن “إبن الفنان فنان” ليس له علاقة أبدا بإستمراريّته ونجاحه

* المُمثّل الناجح يجب أن يلعب كافة الأدوار الفنية المُختلفة

الحياة – حاوره خريس القماز –

في لقاء خاص وحصري مع الفنان العربي من جمهورية مصر العربية الفنان علاء مرسي حول قضايا تهتم وتعنى بشان الحركة الفنية العربية والمصرية اضافة لحديثه عن تفاصيل الفيلم الذي قام ببطولته وتأليفه ايضا مع المؤلفة غادة حنفي ، مع نخبة مميزة من نجوم الفن في مصر الشقيقة كما تحدّث مرسي عن سوق الانتاج في الاردن منوها بأن سوق بلاد الشام هو مكان خصب لبيع هذه الافلام وارى بأنه لا بد من رجال الاعمال التحرك في الاردن او بلاد الشام بحيث يحصل تعاون مستقبلي فيما بين مصر والاردن للقيام بأعمال ضخمة في المستقبل .

نص اللقاء :-

الحياة – اجرى الحوار : خريس القماز

س. فيلم قهوة بورصة مصر …. حدثنا باختصار عن قصة هذا الفيلم بالاضافة الى الابطال المشاركين بهذا العمل الضخم ؟؟

– فيلم قهوة بورصة مصريتحدث عن أنماط  ونماذج من المجتمع المصري والتي يوجد بها ملامح قريبة جدا من المجتمع العربي فالقضايا واحدة تقريباً ولا تختلف بالشيء الكثير بين الدول العربية ، والفيلم قاله سيكون في إطار اجتماعي كوميدي وغنائي يدخل بالمشاهد بخليط من المشاعر المختلفة فيشعر في العديد من الأحيان بالفرح والبهجة وأحيان اخرى بالحزن  والترقب والأمل .

وخلال أحداث الفيلم الدائرة في قهوة سيتم تشريح المجتمع العربي عامة والمجتمع المصري خاصة ، اما بخصوص كلمة “بورصة ” فالمقصود بها مكان تجمع الناس في المقاهي حيث كان يطلق على المقهى كلمة ” بورصة ” ولا زالت هذه الكلمة موجودة في بعض  المدن في مصر  فمقاهي عديدة ما زال يطلق عليها كلمة ” مقهى البورصة ” او بورصة الشرق او غيرها والفيلم استلهم  موضوعه الأساسي من هذه المقاهي.

أما الفيلم  فهو من بطولة كوكبة من الفنانين المشاركين مثل  “حسن حسني  ، لطفي لبيب ، صلاح عبدالله  ،مدحت تيخه ،  محمد لطفي ، صبري عبد المنعم ، احمد صيام ،  علاء مرسي ، محمد جمعة ، مروة عبد المنعم  ، رانيا محمود ياسين ، ريكو ، حسن عبد الفتاح ، ساندي ، كلوديا، هاجر الشرنوبي  ، حسام الشربيني ، ايناس النجار”.

 مع  تقديم وجوه جديدة  في ادوار مهمة مثل ” شريف باهر ومحمد علاء مرسي ويحيى فودة ، هشام شرف ” ومجموعة كبيرة جداً من الموهوبين المشاركين في الفيلم .

والفيلم من تأليف غادة حنفي وعلاء مرسي ومن اخراج المبدع احمد نور وانتاج شركة “D film”   دينا خورشيد واحمد دياب  ومدير التصوير محمد شفيق  والمخرج الفني د. عادل المغربي وموسيقى تصويرية احمد عويضة  والاشراف على المناظر مريم مرسي.

 والشركة الموزعة هي دولار فيلم في مصر ، واستديوهات ابو لغد في الأردن ولبنان وهذا هو سبب التعاون مع الأردن الشقيق ، وتوزيع شركة فوكس في الخليج العربي كله وسيتم طرح الفيلم قريبا ً.

فيلم بورصة مصر فيلم قهوة بورصة مصر هو فيلم إجتماعي كوميدي لجميع أفراد الأسرة العربية فهو يحمل رسالة حب إلى العالم للحفاظ على هويتنا وتاريخنا لنكون حائط صد لجرثومة الإرهاب العقلي والديني والإنساني، من خلال أحداث بسيطة ورسائل قصيرة

الفيلم من بطولة حسن حسني ، لطفي لبيب ، مصطفي قمر ، صلاح عبدالله ، مدحت تيخا ، محمد لطفي ، حسام الجندي ، هاجر الشرنوبي ، محمد جمعه ، كلوديا علاء مرسي ، ساندي ، رانيا محمود ياسين ، إيناس النجار ، نجوي فؤاد ، عبدالله مشرف ، علي حميده ، حسن عبدالفتاح ، شريف باهر ، مروه عبدالمنعم ، ريكو ، المطربه هند طاهر ، محمد طاحون ، صبري عبدالمنعم ، حنان سليمان ، أحمد صيام ،  علي حمدي جمال حجازي ، ياسر الزنكلوني

أما الوجوه الجديدة الصاعدة فهي :-

الموهبة السعودية محمد سندي ، يحي فودة ، هشام شرف ، محمد علاء مرسي ، مريم صبري عبدالمنعم ، أحمد وهبه ، محمود قنديل ، عبدالرحمن داغر و حنان مرصاوي ومحمد ناجي  علي خيري  حازم ناجي  انصاري

الفيلم تأليف  غاده حنفي و علاء مرسي ومن اخراج  احمد نور  ومدير تصوير  محمد شفيق

ديكور عادل المغربي و مونتاج محمود مهدي وموسيقي تصويرية  احمد عويضه

منتج فني :- عادل القلش  وإشراف :- دينا خورشيد احمد دياب وإشراف عام على الفيلم مهندس مستشار عاطف سندي.

س. ماهو رأيك بصناعة السينما بشكل عام  سواء في مصر أو في الدول العربية  ، وهل تعتقدون بأنه يسير في تطوّر بطيء في الصناعة في بلاد الشام وخاصة الأردن والتي نجدها اقل تطوراً من الدول العربية الاخرى؟

– نعلم جميعا دون إستثناء بأن مصر رائدة في صناعة السينما محلياً وعالمياً  ، ويكفي بأن اول فيلم تم تصويره وتم تسميته بذلك كان في الاسكندرية في جمهورية مصر العربية في الأربعينيات ، أما تأخر صناعة السينما في بلاد الشام فلا ارى حقيقة أن هناك تأخر في صناعة السينما والسبب واضح هنا فدول بلاد الشلام ومنها الأردن تصدّر المبدعين والرواد في مجال السينما والتمثيل  ، وهذه حقيقة فحينما تبحث بالأمر ستجد ان أهم رواد صناعة السينما هم من بلاد الشام والعراق سواء كانوا منتجين او مخرجين او ممثلين او رواد في المسرح .

واضاف مرسي بأن دول الشام دول رائدة في صناعة السينما بمصر وارض مصر ولكن كيف تأخر الموضوع في بلاد  الشام فأن الامر عائد لكوادر الانتاج  التي اتجهت لمصر اكثر من بلادها الام  وسوق بلاد الشام هو مكان خصب لبيع هذه الافلام وارى بأنه لا بد من رجال الاعمال التحرك في الاردن او بلاد الشام بحيث يحصل تعاون مستقبلي فيما بين مصر والاردن للقيام بأعمال فنية ضخمة في المستقبل .

*بصراحة .. هل فكر طاقم عمل فيلم “قهوة بورصة مصر” بالإستعانة بفنانين من الأردن أو التصوير في المناطق السياحية في الأردن خاصة بأن عديد من الافلام العالمية تم تصويرها في البتراء ووداي رم وغيرها من المناطق؟

– كنت اتمنى ذلك لكن كان هناك عراقيل كبيرة ومن أهم هذه العراقيل موضوع الإنتاج والسوق نفسه ، وأنا هنا عليّ أن أعترف وأقول بأن الأردن لديه مناطق مهمّة وعظيمة من الناحية السياحية والتي شاهدتها بعيني حقيقة .

فلقد انبهرت من جمال هذه المناطق وأملك أفكار هامة هنا لكن ما يجعلني أتوقف هو التمويل فالتمويل المادي ضروره هامة لإنتاج أي عمل ولتوريج أي فكرة سياحية إجتماعية سياسية ليكتمل هذا العمل ويتم ترويجه وانتشاره على مستوى كبير ، وانا على استعداد لذلك في حال وجود ممول هام.

فـلدي أكثر من 50 دراسة جدوى سأعمال على إرسالها لتصوير أعمال مهمة في المملكة الأردنية الهاشمية وسيتم الإستعانة بكوادر فنية مصرية تأتي للأردن للقيام بتلك الاعمال والعكس كذلك على أن تأتي كوادرفنية أردنية لمصر واتمنى أن يتم ذلك قريباً.

* كلنا يعرف أن الفنان علاء مرسي يظهر عادة بإدوار تحمل طابع الكوميديا والتي لاقت تميّزا واضحا وقبولا كبيرا لدى الجمهور العربي والمصري .. والسؤال هنا هل سيختلف الدور الذي ستلعبه في فيلم “قهوة بورصة مصر” عن أوارك السابقة خاصة الكوميدية ، حدثنا عن دوركم الذي ستلعبه في هذا الفيلم ؟

– إن الإنطباع الذي أُخذ عني بأنني فنان كوميدي وانا اشتهرت بذلك وأعترف بهذا .  ولكن احاول دائما الخروج من هذه العباءة  فـالممثل الناجح يجب ان يلعب كافة الادوار الفنية المختلفة ، وأرى بأنني استطيع لعب أدوار اخرى غير الكوميدية مثل  الأدوار الإجتماعية والتراجيدية وغيرها من الاعمال الفنية المختلفة .

أما عن تجربتي في فيلم قهوة بورصة مصر فهي تجربة مهمة جداً بالنسبة لي لأنني هنا سأخرج من جلدي كما يقولون والقالب الذي مارسته في أعمالي الفنية السابقة واتمنى ان ينال هذا الدور الذي سألعبه في الفيلم الإستحسان الحقيقي لدى الجمهور المصري والعربي فهو بالنسبة لي تغيّرا في الادوار الفنية التي قمت بها سابقا.

*علمنا بأن إبن الفنان علاء مرسي “محمد” قد شارك في فيلم بورصة مصر هل لكم أن تُحدّثونا عن مشاركته وتجربته الأولى في هذا العمل .. وهل أنت مع فكرة أنّ إبن الفنان فنان كأبيه او والدته .. حدثنا عن دور محمد وانطلاقته في عالم التمثيل والسينما ؟

– بالنسبة لمحمد علاء مرسي بالتأكيد هو يملك موهبة قوية وجميلة ليس في التمثيل فقط ولكن في الإخراج أيضا وهو يملك رؤية وأعتقد جازما بأنه مشروع مخرج ناجح . وبالمناسبة هو يدرس في كلية الاعلام وهذا هو تخصصه وعمله وانا لم اتدخل مطلقا في توجهاته الفنية وفقد كانت مهتي هي التوجيه فقط وليس الاختيار لطريقه فقد رأيت الموهبة فيه وأتمنى له التوفيق من الله.

أما بالنسبة للدور الذي سيلعبه في قهوة بورصة مصر فهي تجربة مبدئية وهو بصدد الدخول لأعمال فنية مهمة أكثر وليس من خلالي انا وإنما مع مخرجين ومنتجين اخرين قريباً فكما اسلفت آنفا بأنه يملك الموهبة وقرر الدخول للمجال الفني وكان من الصعب أن أرفض الامر لأنني آمنت بموهبته فهو باختصار يملك الموهبة الكافية للإستمرار في هذا المجال .

أما عن فكرة  أن “إبن الفنان فنان” فهذا ليس له علاقة ابدا بالإستمرارية ونجاح إبن الفنان في الأعمال الفنية  ، فـالموهبة هي من تحكم على الشخص بالإستمرارية من عدمها . فعادة الفنانين يقعون في مثل هذا الموقف خاصة حينما يرون أن ابنائهم يحاولون الوصول لما وصل اليه والدهم الفنان . لكن إذا لم يملك الموهبة الفنية الحقيقية هنا تحصل انتكاسة ولا يستطيع الإستمرار في المجال الفني . فالأساس الذي يحكم في الإستمرارية من عدمها في المجال الفني هي الموهبة والموهبة الحقيقية فقط.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ضبط سائق مركبة عمومي تلاعب بعداد الاجرة

الحياة نيوز-قال الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام ان رقباء السير واثناء تنفيذ احدى الحملات المرورية وسط العاصمة ...

مرصد الزلازل: لم نرصد نشاطا زلزاليا اليوم في المملكة

الحياة نيوز-نفى مرصد الزلازل الأردني ان يكون قد سجل اليوم الخميس نشاطا زلزاليا في مناطق المملكة. وقال رئيس ...

هل يعرف الوزراء المجدرة والسردين وصحن الفول والمخلل ياحكومة

الحياة نيوز . فيصل محمد عوكل. كثيرا ما يفكر المواطنين في ارجاء العالم ماذا ياكل الساسة ورجالات الحكومة ...

العميد المعايطة يكرم النقيب السحيمات من الشرطة السياحية

الحياة نيوز-كرم مساعد مدير الأمن العام للعمليات العميد عبيد الله المعايطة في مكتبه اليوم النقيب جودت السحيمات من ...

ولي العهد عبر انستغرام… شباب الاْردن مفخرة

الحياة نيوز-سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، يحضر الجلسة الختامية لورشة عمل حول الأوضاع البيئية في ...

انتقام “إباحي”.. زوجة تنشر فيديوهات جنسية لزوجها مع زوجته الثانية

الحياة نيوز – قبل 12 عاما جمعت الصدفة “محرم” مع “فاتن” في إحدى ليالي صيف 2007، في إحدى ...

خبر عاجل