الرئيسية / تحقيقات صحفية ومقابلات / حمودة : التّمازج الأدبي يشهد نقلة نوعية على مستوى الإنتشار العالمي بسبب نزوح أدباء إلى الغرب

حمودة : التّمازج الأدبي يشهد نقلة نوعية على مستوى الإنتشار العالمي بسبب نزوح أدباء إلى الغرب

* الأدب العربي الحقيقي هو أدب غزير وله دلالات عميقة
* الأديب يستطيع أن يترجم ذاته حتى وهو وراء القضبان
* المرأة واكبت الإنفتاح الإبداعي وأبدعت وابتكرت على المستوى العالمي
* استطاعت المرأة العمانية أن تتوج لأول مرة بجائزة “مان بوكر الدولية”

نقلا عن صحيفة الحياة – حاورها محمد بدوي – شاعرة أردنية تُقيم في مملكة السويد لُقّبت من نظرائها من الشعراء وإعلاميون عرب بـ”سيدة القلم” .. “الحياة” حاورت الشاعرة ختام حمودة حول قضايا تتعلّق بهموم وشأن وأحوال الثقافة والأدب والشعر في الوطن العربي ، حيث اشارت الشاعرة حمودة بأنّه فيما يتعلق بالمجريات الآنية خاصة على الحركة الأدبية بشكل خاص نجد انفسنا أمام مجريات داخلية وخارجية على المستوى العام السياسي والعاطفي والوطني وهذه المجريات حثت الحركة الأدبية للإفصاح الأدبي والتعبير الفنّي في استلهام الشعور لإثراء الحركة الأدبية بشكل عام.
موضحة أيضا بأن الشاعر أو الأديب أو المثقف العربي يبدع أكثر في بلاد الإغتراب ربما ينتج وينوع أكثر لتزاوج الحضارة وتعدد اللغات المكتسبة والحرية المطلقة في التعبير وتصوير الحالة الظاهرة والباطنة بأرْيحيَّة تامَّة.

تاليا نص اللقاء :-

* بعد لقاءنا الأول قبل حوالي العام.. هل لمست وجود تطور في عالم الثقافة والأدب والشعر العربي…
– في بداية اللقاء أوجه عميق الشكر لهذه الصحيفة التي ترعى الأدب والأدباء وتحية خاصة لك أستاذ محمد.
من ناحية التطور الذي طرأ على الرواية تأثرت الرواية بالأساليب الغربية كما تحدثت سابقا واستطاعت المرأة العمانية أن تتوج لأول مرة بجائزة “مان بوكر الدولية” عن رواية سيدات القمر المترجمة إلى اللغة الإنجليزية , وقس على ذلك القصة والمقال والمسرحية , كما أن الحرفية الفنية ظهرت بشكل واضح على مساق الشعر ومفرداته بنوعية جميلة تميل إلى التعبير عن المجتمع الحديث .

* ما الذي يحول دون تطور ثقافتنا العربية والشعر والأدب العربي؟
– في الاحداث الأخيرة وفيما يتعلق بالمجريات الآنية خاصة على الحركة الأدبية بشكل خاص نجد انفسنا أمام مجريات داخلية وخارجية على المستوى العام السياسي والعاطفي والوطني وهذه المجريات حثت الحركة الأدبية للإفصاح الأدبي والتعبير الفنّي في استلهام الشعور لإثراء الحركة الأدبية بشكل عام.
من ناحية أخرى ركزت حركة التطور الأدبية والتيارات الجديدة على التصوير الحسّي الذي يترجم الذات وركزت على العاطفة الذاتية وظهرت عدة مدارس تسير على هذا المسار الذي يركز على الرومانسية الذاتية الحديثة وتقيدت نوعا ما بالتفعيلة الواحدة والموسيقى الداخلية وظهرت الكتابات النثرية بقوة تحت مسمى قصيدة النثر خاصة في أدب الماغوط والصايغ والريحاني حيث تحررت قصيدة النثر من القافية والوزن والتزمت بالموسيقى الداخلية ونحن بصدد الكثيرين ممن ظهروا.

*المثقف والشاعر العربي في بلاد الاغتراب هل يبدع أكثر ام ماذا؟
– ربما ينتج وينوع أكثر لتزاوج الحضارة وتعدد اللغات المكتسبة والحرية المطلقة في التعبير وتصوير الحالة الظاهرة والباطنة بأرْيحيَّة تامَّة .

*ما هو وجه الاختلاف لدى الشاعر والأديب والمثقف العربي حينما يكتب في بلاد الاغتراب حينما يكتب الأدب او الشعر؟
– الأديب يستطيع أن يترجم ذاته حتى وهو وراء القضبان ,البعد الحقيقي الذي يخلق الأدب هي الرؤية الداخلية المتعمقة في كل جزء حيوي في مخيلة الأديب.
عندما يتفاعل الحسّ مع خلجات المشاعر ويحلق في فضاءات الإبداع وهناك بالطبع العديد من العوامل تؤجج الذات الشاعرة وتخلق السيالات العاطفية مثل الحنين وقس على ذلك.

* كيف تعرفين على نفسك؟
– ختام حمودة !! وردة برّية نبتت ذات يوم تحت غيمة ربيعية ربما امرأةٌ مُتَماسِكَةٌ !! رُبَّما.. لكِنَّني أحْتاجُ إلى قِطَعٍ مِنَ الغَيار الثَّقيل لأُرَمِمَّ ما تَكَسَّرَ بي عَلَى صَخْرَةِ الحياة ذاتَ يوم.

* المرأة الشاعرة والأديبة والمثقفة العربية هل تنافس الرجل الشاعر والمثقف والأديب؟
– الأدب هو الأدب كما عرفه الكثيرون على حد سواء بغض النظر عن المسميات والمصطلحات الدارجة وهو الرؤية الحرّة المتفلتة من القيود والأطر المقننة والأدب بشكل عام بعيدا عن مفردات التذكير والتأنيث هو حالة إنسانية إبداعية بشكل عام على حد سواء دون تفرقة.
ولا بد أنَّ المرأة واكبت الانفتاح الإبداعي وأبدعت وابتكرت على المستوى العالمي على العموم وأنا ضد المسميات التي ترصد الأدب تحت بند الجنس لان الأدب حالة تجتاح النفس دون التمييز بين رجل وامراة.
وبمناسبة الحديث في هذا السياق قبل مدة وضعت دولة السويد على ورقة النقد صورة للأديبة الأروبية أستريد ليندغرين في نظري هذه صورة ايجابية جدا .. وقس على ذلك .
الأديبة العربية استطاعت الدخول على المستوى العالمي في المسارات الأدبية وهذه السنة حصلت رواية “سيدات القمر” للكاتبة العمانية جوخة الحارثي، على جائزة مان بوكر الدولية لعام 2019 عن التي ترجمتها إلى الإنجليزية مارلين بوث..والكثير الكثير..

*كيف تصفين الشعر والأدب والثقافة العربية؟
– الأدب العربي الحقيقي هو أدب غزير وله دلالات عميقة سواء على مستوى النثر والشعر والنقد والرواية والمسرحية والأدب القصصي . يجب ان نكثف الجهد لترجمة الأدب على حد سواء من وإلى .

*ما هي أفكارك كشاعرة ومثقفة عربية لتطوير الحالة الثقافية والشعرية في الوطن العربي؟
– يجب أن يركز الأديب على التأسيس ,المضمون ,الجودة ,كيفية التقديم ,عوامل التأثر والتأثير , انفتاح الثقافات العالمية والتَّمازج . تشجيع فئة الشباب لنقل أفكارهم أدبا وفنّا , التركيز على القيم الفنية المبتكرة والجمالية المحدّثة في نتاجات الأدب.

*هل وصل الأدب والثقافة العربية لمرحلة المنافسة عالميا؟
– الوصول والتمازج الأدبي يشهد نقلة نوعية على مستوى الانتشار العالمي بسبب نزوح عدد لا بأس به من الأدباء إلى الغرب وكذلك التقنيات المتطورة التي سمحت بنقل الأدب من وإلى أيضا حركة الترجمة التي تشهد الآن عصرا أدبيا من الطراز الرفيع وأنا من تيار التمازج الأدبي العالمي مع التمسك بالأساسيات لتطهيم التطور الفني الأدبي على المستوى العالمي.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حادث مروع … ووفاة سيدة وإصابة آخر اثر حادث في اربد

الحياة نيوز-توفيت سيدة، وأصيب آخر بجروح ورضوض في مختلف أنحاء الجسم، اثر وقوع حادث تصادم بجسم ثابت مساء ...

عطلة رسمية جديدة للأردنيين …تفاصيل

الحياة نيوز/أصدر رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزّاز بلاغاً رسميّاً يقضي بتعطيل الوزارات والدّوائر الرسميّة والمؤسّسات والهيئات العامّة أعمالها ...

رغم المخاوف من الأزمة المالية.. بدء العام الدراسي بمدارس الأونروا في غزة

الحياة نيوز-قالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الاونروا” ان اليوم هو أول أيام العام الدراسي الجديد 2019-2020 لأكثر ...

وسط الزغاريد.. أهالي غزة يودعون “شهيد الغربة” تامر سلطان

الحياة نيوز-في جنازة مهيبة وبمشاركة قادة الفصائل، شيعت جماهير فلسطينية كبيرة جثمان تامر السلطان إلى مثواه الأخير في ...

إسرائيل لا تزال تمتنع عن تسليم جثامين الشهداء الفلسطينيين

الحياة نيوز/جددت عائلات فلسطينية مطالبها بالتدخل لإجبار إسرائيل لتسليم جثامين 51 شهيدًا فلسطينيا لا تزال تحتجزهم في ثلاجاتها، ...

الفن التشكيلي يجسد الذكرى الـ50 لإحراق المسجد الأقصى على جدران غزة

الحياة نيوز/نفذت مجموعة من الفتيات في قطاع غزة جدارية يحاكون فيها معاناة المسجد الأقصى في الذكرى الـ50 لإحراقه، ...

خبر عاجل