الرئيسية / تحقيقات صحفية ومقابلات / د. الموسى لـ”الحياة” .. هذا علاج العقم الشديد للرجال

د. الموسى لـ”الحياة” .. هذا علاج العقم الشديد للرجال

د. خلود الموسى : أسباب العقم لدى رجال يعود بسبب الحالة النفسية أو الضغوطات الحياتية

* غير قادرة على الحصول على تصريح مزاولة المهنة

* معظم العلاجات التي تقدم لحالات العقم  قائمة على العسل وليس لها اي تأثيرات جانبية

* الطب البديل هو نوع من أنواع الطبّ المنتشرة جداً وله ميّزات مُبهرة

الحياة نيوز- خريس القماز

العقم عند الرجل حالة مرضية تعني عدم قدرة الرجل على إحداث الحمل في الإناث الخصبة وفي حالات البشر تشير التقارير إلى ان هذه الحالة تشكل بين  40- 50% من حالات العقم. فمعظم حالات العقم عند الرجال محصورة في قصور في السائل المنوي ، ونوعية السائل المنوي  في حوالى 23% من حالات العقم عند الرجال غير معروفة الأسباب إلى الان.

اخصائية في الطب البديل والحاصلة على برأة اختراع في مجال معالجة العقم عند الرجال  الدكتورة خلود الموسى تحدثت لـ”الحياة “عن معالجة العقم بأستخدام الاعشاب والطب البديل دون اللجوء للادوية او التدخلات الجراحية ، بالاضافة الى  الصعوبات التي تواجه اصحاب هذه المهنة في الحصول على التسهيلات اللازمة لمعالجة الحالات التي تصلهم.

العقم لدى الرجال

قالت الدكتورة خلود الموسى  :- بداية انوه بأنني مختصة في حالات العقم وحاصلة على براءة إختراع  ، ومنه معالجة كروموسوم 48 لدى الرجال  من خلال الطب البديل ، فالطب البديل هو نوع من انواع الطب المنتشرة جداً وله ميّزات مُبهرة في التعامل مع الحالات المرضية المختلفة.

وأضافت د. الموسى :-

 إن معظم العلاجات التي تقدم لحالات العقم  قائمة على العسل وليس لها اي تأثيرات جانبية على الحالة او المريض وليست قائمة على الأدوية والعقاقير وهناك مادة موجودة تستعمل  لعلاج الخلل في الكروموسوم 48 لدى الرجال  ، وأنوه هنا بأن هناك من يقوم بعمليات جراحية لعلاج هذا الكروموسوم وهي مكلفة جداً وباهظة الثمن والبعض الاخر يقوم بإجراء عمليات معروف عنها بأطفال الأنابيب وهي مكلفة ايضاً أما علاجنا نحن فهو يقوم على العسل والأعشاب .

واوضحت د. الموسى أيضا :-

إن العلاج بالنسبة لي يتركز بداية على قراءة التقارير الطبية خاصة في موضوع العقم لدى الرجال مثلا ومن ثمّ يتم تحديد العلاج وتقديم العلاج المناسب كلّ حالة حسب حالتها . دون اللجوء لعملية الخلايا الجذعية التي تعتبر خطيرة ونسبة نجاحها متدنية ولا تتجاوز الـ10% .

وقالت د. الموسى :-

إن نسبة نجاح العلاج التي أقوم بها تجاوزت نسبتها الـ 50% بعيدا  عن أيّ مواد كيماوية وبدون إجراء العمليات ولها نتائج ممتازة وإن جاز لي الحديث فأقول أن هناك عددا كبير جدا قد استفاد من العلاج ليتم معالجتهم بشكل كامل كلّه بفضل الله عز وجل.

وبينت د. الموسى أيضاً بأن معظم الحالات التي تعالج تقوم على العلاج تعود الى مراعاة الظروف النفسية بمعنى أن نسبة من نجاح العلاج يقوم على مدى ارتياح المريض أو الحالة للطبيب المعالج . وعللت د. الموسى أسباب العقم لدى رجال يعود بسبب الحالة النفسية  أو الضغوطات الحياتية التي يتعرض لها المريض فالراحة النفسية هي اكثر من نصف العلاج .

واكدت د. الموسى أن الصعوبات التي تواجهها  في هذه الفترة هو عدم مقدرتها على الحصول على مزاولة المهنة بالإضافة الى محاربة بعض الاشخاص لها في هذا  المجال . واختتمت  حديثها قائلة :- ان البحوثات التي اجريتها ومن بعدها حصلت على براءة الإختراع هي اعلى الدرجات العلمية التي يصل اليها الباحث والطبيب ودائما ما اقوم بالقرأة لمتابعة اخر الإكتشافات الطبية في مجال العقم لدى الرجال .

ولمصداقية “الحياة” و للتواصل مع الدكتورة خلود الموسى في حال وجود اي استفسار تالياً رقمها 00962778952168

 

خبر عاجل