الرئيسية / عربي ودولي / زحالقة: صمود سكان الخان الأحمر والضغوط أجبرت نتنياهو على التراجع

زحالقة: صمود سكان الخان الأحمر والضغوط أجبرت نتنياهو على التراجع

 

رئيس حكومة الاحتلال ليس شخصية قوية ويرضخ للضغوط

قال العضو العربي بالكينست، الدكتور جمال زحالقة، إن رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، تراجع عن هدم الخان الأحمر وقام بتأجيله لأن هناك ضغط كبير عليه، مؤكداً أن نتنياهو بعكس ما يعتقد بعض العرب بأنه شخصية قوية ولا يتراجع، مشدداً على أن رئيس الوزراء الإسرائيلي يرضخ للضغوط حينما تمارس عليه.
وأضاف زحالقة في تصريحات لمراسل فضائية “الغد” الاخبارية في الخان الأحمر، رائد الشريف، أن “نتنياهو” كان عليه ضغط من المحكمة الدولية بأن الإخلاء هو “جريمة حرب”، كما أن هناك ضغط من الاتحاد الأوروبي وأصوات داخل الولايات المتحدة لا تعطي إسرائيل الضوء الأخضر للقيام بعملية الهدم، لافتا إلى أن “نتنياهو” يتراجع أمام الضغوط التي تُفرض عليه.
وأوضح زحالقة أن المفتاح هو صمود الفلسطينيين ووقوفهم في الخان الأحمر، مشددا على ضرورة التضامن مع المعتصمين، ورأى أنه بعد هذا القرار الإسرائيلي فإنه يمكن الفوز في هذه المعركة، مؤكداً أنه لا خيار أمام الفلسطينيين إلا الانتصار، خاصة أن “نتنياهو” بدأ بالتراجع وعلى الفلسطينيين مواصلة الضغط.
وتابع زحالقة أن “نتنياهو” الآن يعاني من تخبط ولا يدري ماذا يفعل أمام الضغوط المفروضة عليه، موضحاً أنه يجب استغلال تلك الفرصة ومواصلة الضغط حتى يتم إلغاء قرار هدم الخان الأحمر.

خبر عاجل