الرئيسية / شايفينكم (رصد الحياة) / معلومات جديدة تعزز سيناريو تصفية خاشقجي

معلومات جديدة تعزز سيناريو تصفية خاشقجي

الحياة نيوز – قالت وكالة رويترز، اليوم الأربعاء، إن مصدراً سعودياً أبلغ المخابرات البريطانية بأن جمال خاشقجي قُتل داخل القنصلية بجرعة مخدرة زائدة.

في سياق متصل، حصلت الجزيرة على معلومات جديدة تعزز الأنباء المتواترة عن تصفية الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول، في وقت طلبت فيه تركيا تفتيش القنصلية وبيت القنصل بالتزامن.

والمعلومات الجديدة التي نقلها مدير مكتب الجزيرة في تركيا عبد العظيم محمد عن مصادر تركية تفيد بأنه قبل ربع ساعة من دخول خاشقجي (59 عاما) القنصلية تمت دعوة جميع موظفي القنصلية للاجتماع، وتم منح الموظفين الأتراك إذنا بإنهاء عملهم مبكرا في ذلك اليوم.

كما تفيد بأن الصحفي السعودي عندما دخل القنصلية في الواحدة والربع من ظهر الثلاثاء قبل الماضي كان في استقباله أحد الموظفين، وجرى إدخاله مكتب القنصل العام السعودي محمد العتيبي.

وظل خاشقجي -وفق المعلومات نفسها- ينتظر بالمكتب حتى دخل عليه الفريق الأمني السعودي المؤلف من 15 شخصا، وكانت مصادر أمنية تركية أكدت سابقا أن هذا الفريق قدِم خصيصا من السعودية لتصفية الرجل، الذي تحول منذ غادر المملكة قبل عام إلى منتقد لسياسات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

ووفق المعلومات الجديدة التي أوردها مدير مكتب الجزيرة في إسطنبول، فإنه يعتقد بأن “فريق الاغتيال” السعودي قتل خاشقجي داخل مكتب العتيبي، ثم نقل جثته إلى غرفة أخرى حيث جرى التعامل معها بطريقة ما، وبعد ساعتين ونصف الساعة تم نقلها خارج القنصلية، وعلى الأرجح تم ذلك بواسطة شاحنة صغيرة سوداء معتمة من طراز مرسيدس.

وما تزال هذه السيارة محل بحث، بالإضافة إلى حقائب كان الأمنيون السعوديون اشتروها من السوق المصري بمنطقة “أمنونو” بإسطنبول، ولم يحملوها معهم حين غادروا تركيا.

خبر عاجل